لوائح الإعلام ومرشحيه: الفشل المزدوج

جرت العادة في لبنان على انتقال الإعلاميين عند مفترق معيّن إلى الأعمال الفنية، لأسباب مختلفة تتنوّع بتنوّع خلفيات كلّ منهم. المستجدّ في انتخابات ٢٠٢٢ أنّها شكّلت بوابة عبور من الإعلام إلى احتراف العمل السياسي، ترشيحًا وتجنيدًا للذات في خدمة خطّ سياسي معيّن. الأمر بحدّ ذاته لا يعيب فاعله، تمامًا كما لا يُعاب الإعلاميّ/ة إذا دخل المعترك الفنّي
اقرأ أكثر...

الإنفاق الانتخابي بين الفساد والقانون

ألقت الانتخابات النيابية بثقلها على أوساط المجتمع اللبناني وأصبحت الحدث الأكثر أهمية والأكثر ضخامة، وكأن كل ما يحدث في الداخل والخارج من تطورات وأحداث قد تجمد في أذهان اللبنانيين لحين انتهاء اليوم الموعود، 15 أيار، يوم الانتخابات. وفي هذا السياق كان من الملفت الحجم الكبير جدًا للحملات الاعلانية والإعلامية لبعض المرشحين المنتمين لأحزاب سياسية
اقرأ أكثر...
النص يعبر عن رأي الكاتب وليس بالضرورة عن رأي الموقع